كواليس الأخبار

صفقة إشهارية مثيرة للجدل في وزارة وهبي

الرباط. الأسبوع

    شرعت وزارة العدل تحت إشراف الوزير عبد اللطيف وهبي، في تقديم وصلات إشهارية في القنوات العمومية، من أجل الكشف عن مجموعة من الخدمات الإدارية الرقمية، لكن المثير في هذه العملية، هو تعاقد الوزارة مع الممثلة سناء عكرود، القاطنة في الديار الكندية، من أجل تنشيط هذه الوصلات الإشهارية.

واستغربت أوساط فنية اختيار الممثلة عكرود، التي تعيش في كندا مع أسرتها، لأداء وصلات إشهارية لخدمات عمومية إدارية في المحاكم التابعة لوزارة العدل بينما يوجد العديد من الفنانين المغاربة المستقرين في المملكة والذين لهم شعبية كبيرة، قادرين على تقديم هذه الوصلات الإشهارية بشكل أفضل، مثل محمد الجم، الخياري، رشيد الوالي، وغيرهم كثير.

وتساءل العديد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن سبب اختيار الممثلة سناء عكرود ابنة مدينة تارودانت، التي يترأس وهبي مجلسها الجماعي، للقيام بشرح الخدمات الإدارية للمواطنين في القنوات العمومية، مطالبين بتوضيح القيمة المالية لهذه الصفقة الإشهارية بين الوزير والممثلة القاطنة في الخارج.

تتمة المقال بعد الإعلان

وعبرت عكرود عبر حسابها الرسمي بـ”إنستغرام”، عن شكرها للوزير على اختياره لها لتقديم مشروع الخدمات الرقمية، وكتبت: “شكرا السيد الوزير عبد اللطيف وهبي، شكرا لوزارة العدل، لمنحي الثقة لأشرف على هذا البرنامج وأعكس فيه تصوري الفني وأرسم وأخطط لكل تفصيلة صغيرة كانت أو كبيرة.. عهد جديد، إدارة جديدة ونظام حديث، فعال وشفاف”.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى