كواليس جهوية

مطالب بفتح تحقيق حول تعثر مشاريع بمدينة مراكش

مراكش. الأسبوع

    دعا فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمراكش، لإجراء تحقيق حول أسباب تعثر المشاريع التي تم إقرارها في مراكش، مؤكدا وجود تأخر في إنجاز مشروع “مراكش الحاضرة المتجددة”، الذي كان مقررا أن ينتهي خلال سنة 2017.

وطالبت الجمعية بإجراء فحص وتدقيق حول كل المشاريع المنجزة المتضمنة في برنامج مراكش الحاضرة، مشيرة إلى احتمال حدوث “تلاعب في معايير الجودة ودفتر التحملات”.

وأكدت على ضرورة فتح تحقيق حول تعثر برنامج مراكش الحاضرة المتجددة وترتيب الجزاءات والآثار القانونية عن كل تجاوز للقانون أو فساد أو شبهة تبدير أو سوء تسيير.

تتمة المقال بعد الإعلان

وأبرزت أن هناك تأخر في هيكلة 27 دوار موزعة بين جماعات حربيل، تسلطانت والسعادة والتي خصص لها مبلغ 770 مليون درهم.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى