كواليس جهوية

تزنيت | غضب عارم من تنظيم سهرات غنائية قرب مسجد السنة

تزنيت. الأسبوع

    استنكرت العديد من الفعاليات الجمعوية ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، تنظيم سهرات وحفلات غنائية ضمن المهرجان الصيفي “تروا لبسيس” بساحة مسجد السنة بتزنيت، والتي تسبب ضجيجا واعتداء على حرمة المصلين ومكان العبادة.

واعتبر النشطاء أن تنظيم هذه السهرات الليلية انتهاك صريح لحرمة المسجد من قبل منظمين لا حس أخلاقي لديهم ولا شيم ولا مبادئ، متسائلين عن من رخص لاقامتها في الساحة القريبة منه.

وطالب النشطاء والشباب بإيقاف السهرات المنظمة في ساحة المسجد ونقلها إلى ساحة أخرى بعيدا عن وسط المدينة وأماكن العبادة والسكان، معتبرين أن تنظيم المهرجان الصيفي قرب المساجد يشكل خرقا للدستور والدين وتطاول على أماكن العبادة.

تتمة المقال بعد الإعلان

وحمل النشطاء المسؤولية للجماعة الحضرية والسلطات المحلية التي سمحت بتنظيم هذه السهرات قرب مسجد المدينة، متسائلين عن غياب دور مندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية لصيانة حرمة المساجد.

 

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى