ثقــــــافة

ثقافة | “الاقتصاد الاجتماعي والتضامني دعامة أساسية للنموذج التنموي”

    تحت هذا الشعار تحتضن الجماعة الترابية عوينة ايغمان إقليم أسا الزاك جهة كلميم وادنون، فعاليات الدورة الرابعة للمهرجان الجهوي للصبار وعسل الدغموس، وذلك من 18 إلى 20 غشت 2022.

وسيتضمن برنامج الدورة التي تقام، بشراكة ودعم من مجموعة من المحتضنين على المستوى الإقليمي والجهوي والوطني العديد من الفقرات والأنشطة المختلفة والمتنوعة، والتي حرصت شبكة جمعيات وتعاونيات عوينة ايتوسى على أن تلبي أذواق ورغبات كافة الفئات العمرية في مجالات الفلاحة والثقافة والفن والرياضة، إلى جانب معارض كبرى للمنتجات الفلاحية بمشاركة عارضين من كافة ربوع المملكة، مما سيمكن الزوار من الإطلال على جديد منتجات المقاولات والتعاونيات الفلاحية والحرفية.

كما يعد المهرجان فرصة لمختلف التعاونيات الفلاحية والجمعيات الحرفية لتسويق منتوجاتها المجالية، فضلا عن تبادل الخبرات والأفكار والتجارب مع مثيلتها في مختلف مناطق المملكة، وكذا الاستفادة من ورشات المواكبة و الإرشاد التي ينظمها الشركاء المؤسساتيين في أفق تحسين المردودية والرفع من الجودة والتنافسية وتثمين المنتوجات المجالية..

وعلى غرار مختلف الدورات السابقة ستتشرف جماعة عوينة ايغمان باستقبال شخصيات وضيوف رفيع المستوى، حيث سيتم الوقوف على تقدم لأشغال في العديد من المشاريع وإعطاء الانطلاقة لأخرى، ليكرس المهرجان ارتباطه بالتنمية المحلية، هذا، و سيتم في القريب الإعلان عن البرنامج المفصل للدورة الرابعة للمهرجان الجهوي للصبار وعسل الدغموس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى