عين على الشرق

هل يتحول مجلس جماعة وجدة إلى “مجلس بمن حضر” ؟

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    فشل محمد عزاوي، رئيس مجلس جماعة وجدة، في ضمان النصاب القانوني للمرة الثانية على التوالي للدورة الاستثنائية التي كان من المقرر عقدها بداية الأسبوع الماضي، حيث غاب أغلب أعضاء مجلس المدينة عن هذه الدورة، إذ لم يحضرها سوى 16 عضوا من أصل 61، أغلبهم من حزب الأصالة والمعاصرة، وهو ما دفع الرئيس إلى رفعها وتأجيلها.

وأعادت هذه الواقعة إلى الأذهان مجريات الدورات في ولاية المجلس السابق، حيث كان يعقد أغلب دوراته بمن حضر حتى سمي بـ”مجلس من حضر”، على اعتبار أن الرئيس السابق كان يفشل في ضمان النصاب القانوني لعقد الدورات في أولى جلساتها.

وجدير بالذكر، أن حالة من الغضب تسود وسط الأغلبية المسيرة، وبخاصة وسط أعضاء حزب الرئيس (التجمع الوطني للأحرار)، بسبب ما يقولون عنه العشوائية في التسيير وتهميش الأعضاء والانفراد بالقرارات.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى