كواليس جهوية

حقوقيون يعترضون على إقامة مهرجان في المحمدية

المحمدية. الأسبوع

    تعتزم مدينة المحمدية تنظيم مهرجان صيفي خلال الفترة ما بين 12 و21 غشت المقبل، سيعرف حضور وجوه فنية وشعبية معروفة، لا سيما وأن مدينة الزهور تعرف توافد عدد كبير من السياح وأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج خلال هذا الفصل.

وبهذا الخصوص، وجه فرع المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد، رسالة تعرض على إقامة المهرجان، إلى عامل المدينة، هشام المدغري، من أجل التدخل لإيقاف تنظيمه خلال الشهر القادم، مبرزة أن نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي شرعوا في توزيع منشورات لا تتضمن أي إشارة إلى الجهة المنظمة أو المشرفة عليه، وقالت: “الملاحظ من خلال المنشورات التي تحدد تواريخ السهرات لكل واحد من الفنانين بساحة ملعب البشير، لا تتضمن أي إشارة للجهة المنظمة أو المشرفة عليه، مما جعل الجميع يتساءل عن هوية الشخصية الاعتبارية أو الذاتية القائمة وراء هذا التنظيم الغير مرغوب فيه، والممنوع بموجب الإجراءات الاحترازية في مواجهة تفشي وباء كورونا ببلادنا”.

وأشارت المنظمة إلى أنها قامت بإجراء اتصالات بالأرقام الهاتفية الظاهرة في المنشورات المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن الهاتف يكون مشغولا وأحيانا بدون مجيب، ملتمسة من عامل المدينة التدخل لوقف تنظيم هذا المهرجان اعتبارا للمقاربة الوقائية التي تستدعي اتخاذ الإجراءات الاحترازية وفق التوجيهات الملكية، ونظرا لضبابية الجانب التنظيمي الذي يجسده إخفاء هوية الجهة المسؤولة عن التنظيم.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى