ثقــــــافة

ثقافة | “البولفار” يعود إلى الدار البيضاء

    بعد عامين من التوقف بسبب قيود جائحة “كورونا”، من المرتقب أن تحتضن مدينة الدار البيضاء الدورة العشرين لمهرجان “البولفار”، في الفترة الممتدة من 23 شتنبر إلى 2 أكتوبر المقبلين، حيث سينطلق المهرجان كالعادة بمسابقة “الترومبلان” التي تتيح للشباب المبدعين فرصة تقديم عروضهم الفنية أمام الجمهور، وسيتم اختيار فنانين في أصناف الروك/ الميطال، والراب/ الهيب هوب، والفيزيون، وأنواع موسيقية أخرى معاصرة تحظى بمتابعة وإعجاب الجمهور العريض.

للتذكير، سيحتضن ملعب الراسينغ الجامعي البيضاوي «R.U.C» فعاليات مهرجان “البولفار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى