كواليس جهوية

الشرطة القضائية تدخل على خط قضية تسميم مواطنة سويسرية في الصويرة

هشام شكار. الصويرة

    علم من مصادر قضائية، أن رئاسة النيابة العامة بالرباط، أمرت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بإعادة فتح التحقيق جذريا وتكييف الإحالة على النيابة العامة المختصة، مع ضم ملفين من بينهما جريمتي “محاولة قتل”، و”تسميم عائلة المهاجرة السويسرية من جنسية مغربية وزوجها المستقران بجماعة أيت سعيد بالصويرة”.

وقد جاء ذلك، بعد الشكايات التي رفعتها المواطنة السويسرية إلى الدوائر القضائية المركزية، والمرفقة بمحاضر مختلف مصالح الدرك الملكي بالصويرة، وأحكام ومقررات قضائية وأقراص مدمجة تتضمن تسجيلات صوتية ومكالمات هاتفية مستقرئة في محاضر قانونية للضابطة القضائية والمفوضين القضائيين، وملف طبي معزز بخبرة منجزة من قبل معهد الأدلة الجنائية للدرك الملكي على عينات من مواد غذائية تمت مصادرتها بمطبخ المعنية بالأمر (المواطنة السويسرية).

وأكدت الخبرة المجراة، أن العينات محل الإجراء المخبري، تحتوي على مواد سامة ومعادن ثقيلة، والتي دستها خادمة المواطنة السويسرية في وجبات طعامها قصد تصفيتها وعائلتها عجلا أو آجلا، بتواطئ مع عدة أطراف، حيث وزعت الغرفة الاستئنافية لمحكمة الاستئناف بأسفي، 85 سنة سجنا نافذا على أربعة متهمين المنفذين لعملية التسميم، في مقدمتهم الخادمة التي صدر في حقها حكم بتشديد العقوبة بـ 25 سنة حبسا نافذا، فيما حظيت العقول المتهمة بتدبير عملية التسميم، وعلى رأسهم رئيس جماعة ترابية سابق ونائب سابق للمجلس الإقليمي للصويرة ومن معهم، بالسراح المؤقت، إلى حين ظهور أدلة جديدة، حسب تعليل قرار الغرفة الجنحية بمحكمة الاستئناف بأسفي، بعد قضائهم ما يناهز 60 يوما من الاعتقال على ذمة التحقيق، عقب مباشرة مسطرة متابعتهم بجناية التسميم والمشاركة في الجريمة.

وجاء في شكاية المواطنة السويسرية التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، أن “العقول المتهمة بتدبير عملية التسميم، قد تورطوا جميعا مباشرة بعد إطلاق سراحهم، في ملف محاولة قتل زوجها”، وتم اعتقال الوسيط والقاتل المزعوم، فيما تم استدعاء جميع الأطراف المشتبهة من قبل قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بأسفي، حيث أخضعهم لجلسات التحقيق تحت المراقبة القضائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى