كواليس جهوية

الباعة الجائلون يحتلون شوارع بن سليمان

بن سليمان. الأسبوع

    في مدينة بنسليمان عربات مجرورة منتشرة في أبرز الشوارع وعلى مدار الأسبوع، حتى أصبحت الساكنة تتعايش مع هذا الاحتلال العشوائي في غياب أسواق نموذجية منظمة تحد من هذه الفوضى التي أصبحت تسيء إلى المدينة.

فاحتلال الشوارع وانتشار أصحاب العربات المجرورة يوم الأحد بساحة “الجوطية”، يكشف ضعف السلطة في محاربة الظاهرة وتنظيم هذه التجمعات العشوائية دون أي تحرك من الجهات المعنية، مما يطرح تساؤلات حول الأدوار الفعلية للسلطات من أجل صيانة الملك العام.

وسبق للجماعة الحضرية لمدينة بن سليمان، في شهر يناير الماضي، أن أكدت استعدادها لتوفير جميع المعدات والآليات والوسائل اللوجستيكية من أجل وضعها رهن إشارة السلطات قصد التدخل لتحرير الملك العام الجماعي، وأكدت في مراسلتها أن الجماعة ستوفر شاحنة ورافعة وعشرات الحواجز الحديدية، من أجل القيام بحملة لإخلاء الملك العام من الاستغلال غير القانوني، إلا أن تدخل السلطات لم يتم لأسباب لا زالت مجهولة.

وتطالب بعض الفعاليات الجمعوية السلطات، بالعمل على تنظيم أصحاب العربات في إطار أسواق نموذجية ومحاربة الباعة الجائلين الذين يفضلون الفوضى والاحتلال العشوائي للشوارع وساحات المساجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى