كواليس جهوية

مراكش | تأجيل محاكمة مسؤول سابق بوزارة الصحة متهم بتبديد أموال عامة

مراكش. الأسبوع

    أرجأت غرفة الجنايات الابتدائية المختصة في جرائم المالية لدى محكمة الاستئناف بمراكش، محاكمة المدير الجهوي السابق لوزارة الصحة بأكادير، وموظفين يعملان بالمديرية الجهوية للصحة، إضافة إلى زوجة أحدهم، وتقرر النظر في هذه القضية يوم 14 أبريل المقبل، من أجل إنجاز الخبرة المطلوبة.

ويتابع المدير الجهوي السابق لوزارة الصحة بأكادير بجناية “تبديد أموال عامة موضوعة تحت يده بمقتضى وظائفه، إلى جانب المشاركة في تلقي فائدة في عقد، والتزوير في محررات عمومية واستعمالها”، أما بقية المتهمين، فيتابعون بجنايات “المشاركة في تبديد أموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته، وتلقي فائدة في عقد والمشاركة في ذلك”.

جدير بالذكر، أن هذه القضية كانت قد تفجرت بعد كشف تقارير للجنة تفتيش مركزية تابعة لوزارة الصحة، وأخرى للمجلس الجهوي للحسابات، عن “وجود خروقات في صفقات عمومية وأخرى إدارية بالمديرية الجهوية للصحة بسوس ماسة”، وهو الأمر الذي أسفر عن إعفاء المدير الجهوي من مسؤولياته سنة 2014، من طرف وزير الصحة الأسبق الحسين الوردي.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى