كواليس جهوية

مكناس | الرشوة تطيح بقاضي في محكمة الأسرة

مكناس. الأسبوع

    قضت غرفة الجنح التابعة لمحكمة الاستئناف بمكناس، بإدانة قاض بمحكمة الأسرة الابتدائية بالمدينة، بالحبس النافذ 6 أشهر بعد اعتقاله قبل ثلاثة أشهر، بسبب تورطه في قضية ارتشاء وتسلم مبلغ مالي من متقاضي للتدخل في ملف يروج بالمحكمة.

وتابعت الهيئة القضائية القاضي المتهم بـ”الرشوة، وذلك بطلب وقبول عرض للقيام بعمل من أعمال وظيفته، والانحياز لصالح أحد الأطراف بصفته أحد رجال القضاء”، والتي توبع بها من طرف قاضي التحقيق باستئنافية مكناس الذي حقق معه وأحال ملفه على الغرفة لاستفادته من الامتياز القضائي.

وقامت الهيئة بمناقشة ملف القاضي في ثالث جلسة بعد شهرين من اعتقاله وإيداعه بسجن تولال المدني، حيث يبلغ عمره 48 سنة وقد التحق بمحكمة الأسرة بالعاصمة الإسماعيلية، قادما من محكمة الاستئناف بتازة.

وتم إيقاف القاضي المتهم في حالة تلبس باستلام ألفي درهم رشوة من متقاضي له ملف رائج بقسم قضاء الأسرة، للتدخل لإصدار حكم مخفف في صالحه، بعدما ابتزه في ذلك وطالبه بالمبلغ نظير التدخل له، ليقرر الضحية التبليغ عن الواقعة ونصب كمين للقاضي للإيقاع به رفقة المصالح الأمنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى