أصداء سوسية

“أصداء سوسية” لعدد 28 يناير إلى 03 فبراير 2022

أصداء سوسية

» أفادت مصادر مطلعة لـ”الأسبوع”، أن تنسيقا أمنيا بين الدرك الملكي بتغازوت والسلطة المحلية والقوات المساعدة، وبإشراف مباشر من قائد سرية الدرك بأكادير، مكن يوم الخميس الماضي، من توقيف 10 أشخاص كانوا مرشحين للهجرة السرية بينهم وسيط، خلال عملية أمنية على طول الشريط الساحلي بين تغازوت وشاطئ “25” وهم في حالة تلبس بالتحضير لتنظيم عملية للهجرة السرية عبر المسالك البحرية، وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه (الوسيط) تحت تدابير الحراسة النظرية بمركز الدرك الملكي بتغازوت، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية.

__________________________

» أقدم مختل عقليا مؤخرا، على اقتحام مسجد وبث حالة من الرعب في صفوف المصلين أثناء أدائهم لصلاة العصر بمسجد “بشائر العتيبة” بمدينة طاطا،

وانهال هذا المختل العقلي ذو البنية الجسدية القوية، بالضرب على المصلين وقام بتمزيق المصاحف ورميها على الأرض، مما أدى إلى فرار عدد من المصلين خوفا من تكرار فاجعة تيزنيت، وحسب مصادر محلية، فإن المختل العقلي قام في وقت سابق بتعنيف مؤذن المسجد أثناء قراءته إلى جانب المصلين للحزب الراتب رفقة مرتادي المسجد ذات مغرب، واستغربت ساكنة المنطقة عدم تحرك السلطات المحلية رغم توصلها بشكايات من المواطنين، وهو ما ينذر بحدوث الأسوأ لا قدر الله.

________________________

» اهتز مستشفى إنزكان في ساعة متأخرة من ليلة الأربعاء الماضي، حوالي الساعة الثالثة صباحا، لوقع اشتعال النار في جناح الأمراض العقلية، وحسب مصادر مطلعة، فإن نزيلا بالجناح المذكور يشتبه في تسببه في هذا الحريق الذي استنفر الأجهزة الصحية والطبية بالمستشفى، وتدخل الأمن الخاص وقاموا بالسيطرة على الحريق إلى أن تدخلت عناصر الوقاية المدنية لإخماده بشكل نهائي.

وحسب ذات المصادر، فإن الحريق لم يسبب خسائر في الأرواح ما عدا التهام النيران لبعض التجهيزات الخفيفة، وقد تم فتح تحقيق داخلي من طرف إدارة المستشفى لتحديد حيثيات وملابسات الواقعة التي كادت أن تتسبب في كارثة إنسانية.

__________________________

» أقدم بعض التجار بشارع مسكينة بإنزكان، على احتلال الملك العام بالقرب من سنيما “كوليزي”، واستحوذوا بشكل فوضوي على الرصيف في تحد سافر للقانون، وقد أصبح الوضع لا يطاق، وتفاقم بشكل مقلق بعدما قام بعض المترامين على الرصيف بوضع علامة منع الوقوف للسيارات دون موجب حق، وأصبح مستعملو الطريق يسيرون جنبا إلى جنب مع السيارات والدراجات النارية، مما جعلهم يعانون بسبب هذا التسيب، وذلك أمام مرأى ومسمع من يعنيهم الأمر، ليصبح الوضع خارجا عن السيطرة، بل يتطلب تدخلا رادعا من عامل الإقليم ووزارة الداخلية.

________________________

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى