جهات

“مختصرات شمالية” لعدد 17 إلى 23 دجنبر 2021

مختصرات شمالية

» يتساءل الرأي العام بمدينة تطوان عمن سمح لمنعش عقاري وبرلماني عن إقليم تطوان، بفتح مكتب لحزبه في إحدى الإقامات المتواجدة وسط المدينة والمحجوز عليها من طرف إحدى البنوك، حيث قام هذا الأخير بفتح واجهة أرضية عبارة عن محلات تجارية كمكتب للحزب الذي ينتمي إليه. يحدث هذا في الوقت الذي ينتظر فيه العشرات من المواطنين، الذين سبق لهم أن اقتنوا منازل بهذه الإقامة، استلام شققهم، بسبب الحجز البنكي عليها منذ سنوات، إلا أن هذا السياسي استطاع الحصول على محلات العمارة وحولها لمكتب، لأسباب ينتظر الرأي العام توضيحها ومن يقف وراءها ؟

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» لفظت طفلة أنفاسها الأخيرة لحظة إسعافها إلى مستوصف صحي مغلق بالجماعة الترابية تمروت التابعة لعمالة شفشاون، حيث تعيش هذه المنطقة موجة برد قارس بسبب التساقطات الثلجية، ورغم إرسال لجنة من طرف وزارة الصحة للوقوف على حيثيات هذه الواقعة التي خلفت استياء عارما في صفوف ساكنة المنطقة بصفة خاصة وساكنة الشمال بصفة عامة، إلا أن المواطنين يدعون هذه اللجنة والوزارة المعنية، إلى القيام بزيارات ميدانية لجميع المراكز الطبية التابعة لعمالة شفشاون والتي تعرف غياب الأطباء والمعدات وبعضها لا تتوفر فيها شروط مستوصف صحي.

________________________

» شوهد رئيس الجماعة الترابية لتطوان، الأسبوع الماضي، وهو يتلقى جرعته الأخيرة من اللقاح ضد “كوفيد 19” بإحدى المراكز الصحية بحي سانية الرمل، لكن الغريب في الأمر، أن هذا الأخير كان مرفوقا بباشا المدينة، الذي أصبح لا يفارقه منذ أن تم تنصيبه رئيسا للجماعة عن حزب “الحمامة”.

تتمة المقال بعد الإعلان

__________________________

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى