كواليس الأخبار

بنكيران يؤكد معارضته للملكية البرلمانية وتصحيح مسار حزبه

الرباط. الأسبوع

    صرح عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ان “الدولة لا تحتاج الى حزب يواليها في كل ما تفعل، بل تحتاج الى أحزاب سياسية تواليها وتناصرها وتعارضها وتنصحها، حينما يكون ذلك واجبا”.

وأضاف بنكيران أن موالاة الدولة في كل شيء “لا يمكن ولا يستقيم، لأننا سنصبح في هذه الحالة أمام دولة ديكتاتورية وديمقراطية مزيفة”، مشيرا الى أنه كان ضد الملكية البرلمانية ولازال، ويجب احترام المكتسبات.

وأوضح ان علاقة حزبه بالدولة كانت في العموم جيدة وطيبة ومتباينة، قائلا “هذا لا يعني انه لم يسبق لنا ان اختلفنا مع الدولة، وان علاقتنا بها كانت على ود مستمر، بل اختلفنا وتجادلنا معها وتراجعنا عن أشياء، كما تراجعت هي أيضا عن بعضها”.

واعتبر بنكيران ان النتائج التي حصل عليها حزبه في الانتخابات التشريعية والجماعية الماضية، غير مفهومة، لدى عموم أعضاء الحزب، لأنها أحدثت انتكاسة، مؤكدا على ضرورة البحث عن تصور جديد يجنب السقوط مستقبلا.

وتابع ان العدالة والتنمية هو حزب سياسي ومسؤول في البلاد، وعليه العمل بتدرج، خطوة بعد أخرى، من أجل بناء المستقبل وطي صفحة الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى