عين على الشرق

عودة الحياة إلى موقع “الذراع الميت” في منطقة السعيدية

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    عادت الحياة من جديد إلى موقع “الذراع الميت” المحاذي لنهر ملوية، بالقرب من شاطئ السعيدية، بعدما عانى في الأسابيع الماضية من الجفاف نظرا لتعذر وصول مياه “عين الزبدة” و”عين الشباك” إليه، مما هدد الحياة الطبيعية للطيور والحيوانات المتواجدة به.

وفي هذا الصدد، أوضح الناشط البيئي، محمد بنعطا، أنه بفضل تنبيهات جمعيات بيئية لهذا المشكل، وبتظافر جهود ولاية جهة الشرق وعمالة بركان ومجلس جهة الشرق، وكذا مصالح وزارة الفلاحة / قطاع المياه والغابات، فقد خصص مجلس الجهة آلية لإزالة كل المعيقات أمام مجرى العيون، وبالتالي، إعادة الحياة للموقع البيئي.

من جهته، قال محمد الخلوفي، رئيس مصلحة الشراكة للمحافظة على الموارد الطبيعية وتنميتها بالمديرية الجهوية للمياه والغابات بجهة الشرق، في تصريح صحفي، أن هذا الموقع له أهمية كبرى من ناحية المحافظة على البيئة والتنوع البيولوجي بالمنطقة، كاشفا عن مجهودات إدارة المياه والغابات بتعاون مع جميع المتدخلين والشركاء، للحفاظ على المؤهلات البيئية والمائية التي يوفرها نهر ملوية، وكذا موقع “الذراع الميت”.

يشار إلى أن موقع “الذراع الميت” المجانب لنهر ملوية، يعتبر موقعا إيكولوجيا وبيولوجيا مهما، نظرا لفائدته البيئية ومحافظته على التنوع الإيكولوجي في منطقة السعيدية وضواحيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى