جهات

“أسرار العاصمة” لعدد 29 أكتوبر إلى 04 نونبر 2021

أسرار العاصمة

» في العاصمة لجان جماعية بكل المجالس المنتخبة، ومن عناوينها تبرز اهتماماتها بكل ما يهم الساكنة، وهي مجرد واجهة للوصول إلى التعويضات والسيارات والتلفونات، وما هي إلا لجان صورية لا تنفع إلا أعضاءها، لأن اللجان الحقيقية يجب أن تنزل إلى الميدان وملاقاة الناس والاستماع إلى معاناتهم وطلباتهم واقتراحاتهم بدل الاكتفاء بتحرير إنشاءات جاهزة من مكاتب مكيفة.

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» من العبث الاستمرار في تجاهل ريع الاتفاقيات والشراكات وكراء مقرات وإبرام تأمينات ونيابات والاستعانة بالدراسات وتأدية الأتعاب، وتكلف الرباطيين الملايير، لذلك، نريد حضور التغيير وفرض الفرق بين هذا المجلس الجماعي وسابقيه، وفتح مراجعة عامة ودراسة شاملة على هذا الهدر المالي.

________________________

» ممتلكات الجماعة لا تحصى، منها عمارة من 5 طوابق مقفلة منذ عقود بزنقة إبراهيم الروداني، وهي الزنقة التي يشيد فيها أكبر وأفخم فندق “بالاص” في المملكة، ودون شك ستثير عمارتنا الانتباه بحالتها المزرية، وستكون حينذاك وصمة عار على جبين الجماعة.

تتمة المقال بعد الإعلان

________________________

» هناك ملايير نائمة في أحضان ممتلكات مهملة بالرغم من تموقعها في أماكن استراتيجية، مثل القاعات الثقافية والرياضية والمسبح الأول والثاني والملاعب الكثيرة.. تصرف الجماعة عليها وتمنح تعويضات وامتيازات لمدرائها بدل استثمارها لتنمية مداخيل الميزانية.. هذا هو التغيير الحقيقي المنتظر.  

________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى