جهات

“أسرار العاصمة” لعدد 22 إلى 28 أكتوبر 2021

أسرار العاصمة

» أمراض صامتة تنخر أجساد الرباطيين، خصوصا منهم كبار السن والمحتاجين وذوي الدخل المحدود، منها مرض شائع يصيب الإنسان بعد سن الستين، ويشل حركة الأكتاف ويعرقل المشي ويتطلب نفقات تصل إلى ألف درهم لعلاجه.. ينافسه مرض الضغط الدموي للعيون والشرايين، والسكري، والمفروض أن تقوم المكاتب الصحية البلدية بواجب إرشاد من يهمهم الأمر إلى النجاة من هذه الأمراض، ومساعدتهم بالفحوصات والتوعية، وهذا واجبها ما دامت لها ميزانية خاصة بها تستعمل للحروب ضد الفئران و”سراق الزيت”.

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» بعد انتهاء موسم مناصب الانتخابات ورياضة القفز من حزب لآخر.. من المنتظر، بعد التصويت على الميزانية، الحسم في هذا “التنقاز”، إما ببطولة تتوجها جائزة “المحنقزين”، أو العودة إلى صف الواقفين “المناضلين” للنضال من أجل الرباطيين، خصوصا إذا لم يتم إغراؤهم بأسفار “ريفيون” آخر السنة، أو بسيارة من نوع “جابها الله”. 

________________________

» كان على المنتخبين استدعاء كل المدراء المحليين لمختلف الوزارات (صناعة، تجارة، صحة، شؤون اجتماعية واقتصادية وتعليمية وسياحية وصناعة تقليدية وثقافية وتدبير الكهرباء والماء..)، للاطلاع على حقيقة أوضاع الرباطيين بعد شهور من الوباء، للتقرير في الإجراءات التي ستتخذ في بداية سنة 2022.

تتمة المقال بعد الإعلان

________________________

» تقوم شركة خاصة ببيع مواد طبية إجبارية لبعض الأمراض، مثل الجوارب الطبية بـ 400 درهم للواحدة، في نقطتين للبيع في كل العاصمة، وفي بعض الأحيان، يفرض انتظار أكثر من شهر وتتسرب زيادات مهولة لا تثير انتباه منتخبينا إلا إذا كانت في الخبز بزيادة 10 سنتيمات على رغيف حاف ضرره أكثر من نفعه، فيرسمون علامة النصر بـ”الخط الأحمر” على انتصار وهمي، في حين أن الغلاء والاحتكار وما خفي أعظم، يذهب النوم من عيون الرباطيين.. فمتى يهتمون بالمشاكل الحقيقية لناخبيهم ولهم أقسام ومصالح لخدمة الناس؟  

________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى