كواليس جهوية

إنزكان | الشرطة القضائية تستمع للكاتب الإقليمي لحزب الاتحاد

إنزكان. الأسبوع

    تقدم وكيل لائحة حزب الاتحاد الاشتراكي في الانتخابات الجماعية لإنزكان، بشكاية لدى النيابة العامة ضد الكاتب الإقليمي بالنيابة للحزب.

تتمة المقال بعد الإعلان

وقد وجه رئيس الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية لإنزكان، استدعاء إلى الكاتب الإقليمي، للاستماع إليه على خلفية الشكاية التي تقدم بها مرشح “الوردة”.

وحسب مصادر، فإن هذه الشكاية جاءت بسبب الصراعات التي يعرفها المكتب الإقليمي لحزب الاتحاد الاشتراكي، دفعت الكاتبة الإقليمية للاستقالة من منصبها خلال الحملة الانتخابية.

تتمة المقال بعد الإعلان

وتم تقديم طعن ضد اللائحة الانتخابية بالمحكمة الإدارية، والتي اعتبرها المعارضون “غريبة”، بسبب عدم اعتماد المساطر المتعلقة بالتزكيات، مما خلق جدلا داخل الفرع والمكتب الإقليمي.

وأعلن أعضاء الكتابة الإقليمية واللجنة المحلية لحزب الاتحاد الاشتراكي، عن تبرئهم من لائحة الانتخابات المقدمة باسمهم، معتبرين أنها لا تمثلهم ولا تمت لحزب الاتحاد الاشتراكي بصلة.

وأكد الأعضاء الغاضبون، أن “بعض الأشخاص من خارج الحزب، تقدموا للانتخابات بلائحة الحزب، بعد أن منحوا التزكية من طرف الكاتب الجهوي الذي سبق وعمل بمعية الكاتبة الإقليمية المستقيلة”، واعتبروا أن منح التزكيات لأشخاص مازالوا يعتبرون، حسب القوانين، خارج الحزب ومنتمين إلى أحزاب أخرى، يضر بمصالح الحزب ويهدد وحدته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى