جهات

الداخلة | خلط الأوراق في معركة انتخابية بطلها ينجا الخطاط

الداخلة. الأسبوع

    اختلطت أوراق وحسابات الناخبين والمنتخبين والمحللين، حول الانتخابات الجارية حاليا بجهة الداخلة وادي الذهب، نتيجة ما حدث أثناء تشكيل مكاتب الغرف المهنية، وخاصة غرفة الفلاحة التي حصد فيها حزب الاستقلال 6 مقاعد من أصل 11 مقعدا عبر الخطاط ينجا، وفاز بها ممثل الأقلية في سيناريو معروف(..)، وبات المنسق الجهوي لـ”الميزان” بالجهة، الخطاط ينجا، في قلب الواجهة بخرجاته الإعلامية اليومية التي تعتبر مبادرة شجاعة من صحراوي له رصيد معرفي وبيده عشرات المشاريع التي أنجزتها الجهة، وتخلفت عنها بلدية الداخلة بسبب “الصراعات الفارغة”.

وعبر الخطاط عن يقينه بأن حزب الاستقلال لن تثنيه التحالفات والمكائد والدسائس في وجه تحقيق طموحات ساكنة الداخلة على وجه الخصوص والجهة عموما، وهو ما يجعل حزب الاستقلال مقتنعا بوجود قيادة جديدة، وفتح المجال أمام الشباب لإعادة ترتيب الأوراق الداخلية واستجماع القوى، والعمل على استقطابات جديدة يمكنها تعزيز مكانة الحزب، وهذا يرتبط أيضا بجانب شخصية القيادة الحالية التي تحظى بالتوافق.

تتمة المقال بعد الإعلان

مكانة الخطاط ينجا وجهوده التنموية على مدى السنوات الأخيرة، والكاريزما التي يتمتع بها، كانت السبب الرئيسي في فوز حزب الاستقلال بالرتبة الأولى في انتخابات الغرف المهنية (15 مقعدا) متصدرا بفارق مريح جميع الأحزاب الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى