كواليس جهوية

استقالات من الاتحاد الاشتراكي ببرشيد

في ظل صراعات محلية..

برشيد. الأسبوع

    قررت مجموعة من القيادات المحلية لحزب الاتحاد الاشتراكي ببرشيد، تقديم استقالات جماعية قبل الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، مرجعين ذلك إلى وجود شلل تنظيمي وتراجعات يعيشها الحزب على الصعيد الإقليمي.

تتمة المقال بعد الإعلان

وحمل الاتحاديون الغاضبون المسؤولية لمسؤولي الحزب محليا، بسبب سياسة التسيير والتدبير، وغياب التواصل والحوار، الشيء الذي دفعهم لمغادرة الحزب وطرق أبواب أحزاب أخرى بحثا عن التزكيات وآفاق جديدة.

وكشفت مصادر محلية، أن أسماء اتحادية بارزة في منطقة الشاوية وأولاد حريز، قدموا استقالاتهم بدورهم إلى المكاتب المحلية، من بينهم رؤساء جماعات ترابية بإقليمي برشيد وسطات، ولديهم مناصب محلية ووطنية داخل الحزب.

تتمة المقال بعد الإعلان

ومن أبرز المستقيلين، مستشارون بجماعات بني مخلوق، المزامزة الجنوبية، أولاد سعيد، أولاد اشبانة، وأعضاء في الفروع المحلية للحزب، مما يبرز وجود صراعات محلية بين الفرقاء الاشتراكيين مع قرب موعد الانتخابات المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى