عين على الشرق

وليمة غذاء تقود منتخبين برلمانيين إلى الاعتقال بجرسيف

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    أقدمت السلطة المحلية بمدينة جرسيف، على فض وليمة غذاء تشتم منها رائحة حملة انتخابية سابقة لأوانها بمنزل أحد النواب البرلمانيين، دون مراعاة للتدابير الاحترازية المتخذة للتصدي لفيروس “كورونا”.

تتمة المقال بعد الإعلان

ووفق المعطيات المتداولة، فقد تدخلت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بجرسيف في الموضوع، وقررت متابعة مالك المنزل المذكور دون التوفر على ترخيص من السلطات المختصة، في حالة سراح، شأنه شأن مسير الحفل، وأمرت بالاستماع إليهما في محضر رسمي.

وتعود تفاصيل الحادث، حسب مصادر موثوقة من عين المكان، إلى أن الحفل كان يضم نائبا برلمانيا عن دائرة جرسيف، ورئيس لجنة المالية بمجلس جهة الشرق عن حزب الأصالة والمعاصرة، وبعض المنتخبين المنتمين لعدد من الجماعات الترابية، وخاصة بجماعة هوارة أولاد رحو، التي تعيش هذه الأيام على صفيح ساخن، بسبب عزل الرئيس السابق وتنصيب آخر، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات العامة وأخرى تعتبر من أعيان المدينة والإقليم.

تتمة المقال بعد الإعلان

وينتظر الرأي العام المحلي بمدينة جرسيف، والجهة الشرقية، الكشف عن ملابسات هذا الحادث الذي أصبح على لسان جل ساكنة الإقليم والجهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى