كواليس صحراوية

روسيا آخر من يدق المسمار في نعش البوليساريو

الأسبوع. إسحاق الخاطبي

    على غرار باقي الدول التي اعترفت بمغربية الصحراء و في مقدمتها الولايات الأمريكية، نشرت مؤخرا الشركة الروسية المتخصصة في الحماية والأمن المعلوماتي “كاسبرسكي لاب”، خريطة المملكة المغربية كاملة من طنجة إلى الكويرة على موقها الرسمي بالأنترنت، و ذلك في اعتراف صريح منها بمغربية الصحراء، و تأتي هذه الخطوة من “كاسبيرسكي” بعدما قامت شركة “غوغل” الأمريكية صاحبة أشهر محرك بحث في العالم بحذف الخط الوهمي الفاصل بين المغرب وصحرائه.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الشركة الروسية التي يلقبها العديد من ذوي الاختصاص في الأمن المعلوماتي بـ “الدب الروسي”، اعتمدت خريطة المغرب كاملة من طنجة إلى الكويرة في جميع أنظمتها المعلوماتية و منصاتها الخاصة على الأنترنت، بالإضافة إلى اعتماد الخريطة كذلك في جميع مكاتبها الإقليمية و الدولية.

هذا وتعتبر “كاسبرسكي لاب” شركة رائدة في مجالها و متخصصة في أمن الحواسيب، حيث تقدم حلول وتطبيقات و برامج مضادة للفيروسات و مكافحة التجسس، و يقع مقرها الرئيسي في العاصمة الروسية موسكو، كما أن لها مكاتب إقليمية في الصين، اليابان، الولايات المتحدة، فرنسا، ألمانيا، المملكة المتحدة، كوريا، بولندا، رومانيا، وهولندا.

يذكر أنه سبق للمغرب أن تعاقد مع شركة “كاسبرسكي لاب” و ذلك من أجل مراجعة الأنظمة الأمنية للاتصالات الرقمية والهاتف، و قد استطاعت هذه المؤسسة رصد 383 فيروس و برمجية خبيثة “حصان طروادة” زرعتهم المخابرات الإسبانية في هواتف المسؤولين المغاربة وخاصة أمنيين على مستوى شمال المغرب وكذلك المركز، حيث ظلت هذه الفيروسات تعمل في هواتف وحواسيب المسؤولين المغاربة من 2007 الى أن نجحت ” كاسبرسكي لاب” سنة 2014 في رصدها.

تتمة المقال بعد الإعلان

‫3 تعليقات

  1. أرى أنها حركات أو مناورات تجارية، لا أقل و لا أكثر، لكسب ثقة الزبون المغربي، أما الدب السياسي الروسي الرسمي فيستمر كغيره في سياسة لي دراع من خلال هذا الملف….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى