جهات

70 في المائة من ميزلنية العيون تخصص للمواطنين

حسب ما أعلن عنه في دورة فبراير

العيون. الأسبوع

    بانعقاد الجلسة الثانية للدورة العادية لشهر فبراير لمجلس جماعة العيون، وفقا لجدول أعمال تضمن نقطة فريدة تتعلق بالدراسة والمصادقة على مشروع ميزانية 2021، يكون المجلس قد طوى صفحة هذه الدورة التي قدم خلالها رئيس المجلس الجماعي للعيون، حمدي ولد الرشيد، عرضا تفصيليا شاملا، تركز حول نقطة ميزانية المجلس الجماعي للعيون وتدبيرها وأوجه صرفها بشكل يواكب الطفرة التنموية بالمدينة، فضلا عن مجموع مداخيل المجلس وطريقة استثمارها.

وأكد ولد الرشيد في إحاطة تفصيلية حول ميزانية المجلس الجماعي، أنها تبلغ سنويا ما مجموعه 12 مليارا و900 مليون سنتيم، إذ تخصص منها أكثر من 70 في المائة ككتلة لأجور موظفي مصالح الجماعة وأعوانها، فيما يتم استثمار ما يزيد بقليل عن ثلاثة ملايير سنتيم، من أجل استصلاح البنى التحتية وفقا لاختصاصات المجلس البلدي للعيون، وضمان استكمال المسار التنموي لكبرى حواضر الصحراء، والتي باتت معلمة تضاهي مدن شمال المملكة المغربية على الرغم من محدودية ميزانيتها مقارنة بالمدن الأخرى على المستوى الوطني، مما يدعو الحكومة وعلى راسها وزارة الداخلية، إلى دعم برامج جماعة العيون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى