كواليس جهوية

وجدة | دعوات للخروج إلى الشارع بعد حادثة وفاة أربعة شبان غرقا بالسواحل الجزائرية

وجدة. الأسبوع

    اجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي، خلال اليومين الأخيرين، دعوات لتنظيم وقفة إحتجاجية “صامتة”، غدا السبت 27 فبراير الجاري، بمدينة وجدة، وذلك احتجاجا لما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية بالمنطقة الشرقية.

وحسب الداعين إليها، فإن هذه الوقفة تأتي “وفاء لأرواح شباب الجهة الذين توفوا غرقاً بالسواحل الجزائرية” بعد محاولتهم العبور نحو أوروبا عبر “قارب الموت”.

ويعتزم أن تكون هذه الوقفة بساحة الحمام القريبة من مقر المجلس البلدي بمدينة وجدة، على أن يصحبها حمل الشموع تكريما لأرواح الشباب الذين ماتوا غرقا بالشواحل الجزائرية.

ووفق ما نقله منشور دعاة الوقفة الاحتجاجية فإن مسؤولية وفاة الشباب الأربع، يتحملها المسؤولون عن شأن المدن المكونة للجهة، باعتبارها تفتقر لفرص الشغل، الأمر الذي يدفع أغلب الشباب الى التفكير في الهجرة نحو “الفردوس الأوروبي”.

ويشار أن أغلب مدن جهة الشرق تعاني من الركود الاقتصادي، بعد إغلاق منفذي الحدود الجزائرية المغربية، ومليلية المحتلة، بالإضافة إلى انعدام المصانع والمعامل التي توفر فرص الشغل للشباب العاطل.

وجدير بالذكر أن أربعة شبان على الأقل، ينحدرون من مدن الجهة الشرقية، لقوا حتفهم بداية الأسبوع الجاري، إثر انفجار زورق مطاطي بعد دقائق قليلة من انطلاقه من إحدى الشواطئ الجزائرية في اتجاه أوروبا.

تعليق واحد

  1. الله يرحمهم لكن هل الحقل لمشكل اقتصادي يعاني منه العلم هو العبور الي الظفة الأخرى أوربا في هده الحايحة تغرق في مشاكل البطالة والفوظي والاضرابات والحجر الصحي… كما أنه دخول عدد كبير من بلدان تعاني الحرب …. لم تعد فرص شغل مفتوحة للجميع… لدا انصح الاحيا؛ بدراسة ما يفعلون. ومراجعة النفس.. وعدم تتبع ارا؛ الغير الدي في أنفسهم أهداف يسعون الي قظا؛ ها من خلال الشباب الدي يعاني الفقر او لديه حلم اربا… اتصلوا باناس اوربيين اصل ليش حوا لكم كيف الحال في أوربا وكيف يعامل المسلمون.. وكيف يظهدون وكيف يعانون العنصرية وكيف هي القوانين…. لا تسمعوا لمن يظللكم او يزين الأمور لكم ليبدو في عينكم انه يعيش الصرف لانه قادم من أوربا او ام كا 😭😭😭😭😭

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى