كواليس الأخبار

رداءة خدمات “اتصالات المغرب” تغضب المغاربة

أحيزون في قفص الاتهام

الرباط. الأسبوع

    ساد سخط كبير لدى المغاربة بسبب ضعف صبيب الأنترنيت، خلال الأيام الماضية، مما تسبب للكثيرين في مشاكل كبيرة في عملهم، وتعطل الخدمات لدى الشركات.

وعبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من الانقطاع المتكرر للأنترنيت، خاصة من طرف شركة “اتصالات المغرب”، محملين المسؤولية للشركة في ضعف الخدمة رغم تأديتهم لواجبات الانخراط بشكل منتظم.

واعتبر الكثير من المغاربة أن احتكار “اتصالات المغرب” للمجال، غير مقبول، لأنها تجني أرباحا طائلة مقابل خدمة ضعيفة مقارنة مع شركات الاتصالات في بلدان أخرى.

من جانبها، كشفت “اتصالات المغرب”، أن مشكل ضعف الصبيب يرجع لعملية الصيانة التي تقوم بها على مستوى الحبل البحري الرابط بين أصيلة ومارسيليا، مما تسبب في اضطرابات في الصبيب وجودة الخدمة.

‫3 تعليقات

  1. خدمات أحيزون هي كالحلزون، سواء أيام الصيانة أو قبلها، شِبنا ومازال هذا الرجل في منصبه!!! فمتى سيرحل عنا؟

  2. IAM S’EN FOU CARRÉMENT DE SES ABONNÉS PIRE QUE LE DÉBIT DE CONNEXION EST TRÈS BAS ET SURTOUT À PARTIR DE 18 H . DES FOIS IL DEVIENT NUL MÊME POUR CEUX QUI PAIENT POUR 12 Mo ET LA FIBRE OPTIQUE
    MOI JE CONSEILLE LES ADHÉRENTS DE RÉSILIER EN MASSE LEUR CONTRAT POUR OBLIGER IAM DE RÉGLER LEUR PROBLÈME DD CONNEXION

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى