منوعات

كتاب يكشف الحقيقة: آل كينيدي قتلوا مارلين مونرو..

       كشف كتاب أميركي أن السيناتور روبرت كينيدي شقيق الرئيس الأميركي الراحل جون كينيدي، أمر باغتيال الفنانة الأميركية مارلين مونرو عبر حقنة قاتلة، وذلك خوفاً من أن تفضح أسرار علاقتها الحميمة به وبشقيقه الرئيس.

أصدر بوبي أمر القتل وقام بتنفيذه الفنان بيتر لوفورد والطبيب النفسي لمارلين الدكتور رالف غرينسون الذي قام بحقنها بحقنة قاتلة أدت إلى وفاتها على الفور.

هذه الحقيقة التي كشفت بعد 52 عاما من وفاة مونرو الغامضة، والتي اعتبرت انتحارا حينها، أثارت السخط بسبب تشويه سمعة آل كينيدي الممنهجة منذ سنوات خلت.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى