جهات

الرمال تهدد مستعملي الطريق بالعيون ووزارة النقل خارجة التغطية

العيون. الأسبوع

    تتسبب الرمال التي تلقي بها الرياح على طريق “امكريو” الرابطة بين مدينة طرفاية وجماعة فم الواد، بتأزيم حياة العشرات من مستعملي الطريق المذكورة مهددة بالخطر بسبب الإنزلاقات التي تسببها الرمال المنتشرة على الطريق، خصوصا سائقي الشاحنات من الحجم الكبير.

وفي ظل غياب الجهات المعنية، فإن العديد من مستعملي الطريق يشتكون تجمع الرمال على الطريق حيث تعيق حركة السير وتتسبب في العديد من الحوادث التي أغلبها تكون مميتة، ناهيك عن الخسائر في البضائع وغيرها.

ويطالب العديد من المواطنين بتدخل الجهات المسؤولة وعلى رأسها وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء من أجل صيانة الطريق وإزالة الرمال التي تلقي بها الرياح التي تعرفها المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى