كواليس جهوية

وجدة | شرارة الاحتجاجات ضد “رابعة بوتفليقة” تصل إلى وجدة

يستعد عدة مواطنين جزائريين مقيمين بوجدة لتنظيم وقفة احتجاجية أمام قنصلية الجزائر للتنديد بترشح بوتفليقة لولاية رئاسية رابعة.

وكان ترشيح الرئيس بوتفليقة قد أثار جدلا ساخنا بين الجزائريين الذين يرون في ترشيح رئيس انتهى نشاطه السياسي الافتراضي منذ أكثر من أربع سنوات، إهانة لهم، خاصة وأنه لم يعد يتواصل مع الشعب الجزائري بسبب الشيخوخة والمرض، وكذلك ضربة قوية للمسار الديمقراطي الذي يتوق له الشعب الجزائري الذي داق ذرعا من حكم كابورالات فرنسا.

ومازال مشروع تنظيم هذه الوقفة يتراوح بين الجدية في تنظيمها، وبين التردد خوفا من انتقام المخابرات الجزائرية، علما أن الجزائريين الفقراء والمعوزين المقيمون بالجهة الشرقية أصبحوا يعانون من بيروقراطية قاتلة عند توجههم إلى قنصلية بلادهم بوجدة للحصول على إعانات(..).

محمد سعدوني

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى